اعرفها صح » ترند » ما حكم صلاة التراويح

ما حكم صلاة التراويح

اعلان
ما حكم صلاة التراويح

صلاة التراويح مهمة جداً لنا، لأنها سنة مؤكدة، وكان النبي صلى الله عليه وسلم يصليها مع الصحابة في الليل برمضان، لذلك اليوم من موقع اعرفها صح سأقدم لكم إجابة سؤال: ما حكم صلاة التراويح …، والذي يكون من ضمن أسئلة مادة الدراسات الإسلامية، للصف الأول المتوسط، الفصل الدراسي الثالث.

ما حكم صلاة التراويح

اعلان

الإجابة الصحيحة هي: “سنة مؤكدة“، وذلك لأن التراويح سنة مؤكدة شرعها رسول الله صلى الله عليه وسلم في شهر رمضان، حيث صلاها النبي صلى الله عليه وسلم بأصحابه عدة ليال، ثم ترك ذلك خوفاً من أن تفرض عليهم، وفعلها الصحابة رضى الله عنهم بعده عليه الصلاة والسلام.

صلاة التراويح

المراد بها: هي صلاة الليل في رمضان جماعة، سميت بذلك لأن الصحابة رضي الله عنهم كانوا يستريحون فيها بين كل أربع ركعات، لطول الصلاة.

عدد ركعات صلاة التروايح

السنة إحدى عشرة ركعة، أو ثلاث عشرة ركعة، ولا حد لأكثرها، سئل النبي ﷺ عن صلاة الليل فقال: «مثنى مثنى، فإذا خشي أحدكم الصبح صلى ركعة واحدة توتر له ما قد صلى».

فضل صلاة التراويح

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول اللہ ﷺ: «من قام رمضان إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه».

الأوقات المنهي عن الصلاة فيها

الأصل جواز الصلاة في جميع الأوقات متى ما أراد المسلم ذلك، ولكن جاء الشرع بتحريم الصلاة في بعض الأوقات وهي كالآتي:

  • من طلوع الفجر إلى طلوع الشمس وارتفاعها قدر رمح في رأي العين، وذلك نحو ربع ساعة تقريبًا بعد طلوعها.
  • عند توسط الشمس في السماء حتى تزول، وهو قبل وقت الظهر بعشر دقائق تقريبًا.
  • من صلاة العصر حتى تغرب الشمس.
وصلنا الآن إلى آخر عبارات هذا المقال، والذي قدمنا لكم فيها إجابة سؤال: ما حكم صلاة التراويح …، نقدم لكم هذه المحتويات عبر موقع اعرفها صح.
ما حكم صلاة التراويح

الإجابة الصحيحة هي: “سنة مؤكدة”، وذلك لأن التراويح سنة مؤكدة شرعها رسول الله صلى الله عليه وسلم في شهر رمضان، حيث