السعودية

كان عامة شرك المشركين في الجاهلية هو شرك

مبدأ الدخول في الإسلام هو العقيدة الصحيحة وما دامت العقيدة غير صحيحة فإن أي عمل يعمله الإنسان لا يدخل في إطار العمل الذي يثاب عليه، ومن ذلك سنعرفكم اليوم على إجابة سؤال: كان عامة شرك المشركين في الجاهلية هو شرك، لطلبة الصف الأول المتوسط من الفصل الدراسي الثاني، لمادة الدراسات الإسلامية.

كان عامة شرك المشركين في الجاهلية هو شرك

إعلانان
  • الإجابة الصحيحة، وهي: ” الألوهية”، وسبب ذلك أنهم اتخذوا مع الله تعالى آلهة يعبدونها بأنواع من العبادة، فيدعونها، ويستغيثون بها، ويذبحون لها، ويقربون لها القرابين.
  • فبعث الله تعالى رسوله صلى الله عليه وسلم ينهاهم عن هذا النوع من الشرك، ويأمرهم بإخلاص العبادة لله وحده لاشريك له، وترك عبادة ماسواه من الالهة الباطلة.
  • عن ربيعة بن عباد الديلي رضي الله عنه قال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم بصر عيني بسوق ذي المجاز، يقول ” يا أيها الناس قولوا: لا إله إلا الله تفلحوا” ويدخل في فجاجها، والناس منصفون عليه، فما رأيت أحد يقول شيئاً، وهو لايسكت يقول: ” أيها الناس قولوا: لا إله إلا الله تفلحوا”.

الحذر من الشرك

اعلان
  • وجوب الحذر من الشرك: يجب على المسلم أن يخاف الشرك على نفسه، ويحذر من الوقوع فيه، ويتجنب جميع الأسباب الموصلة إليه من البدع والوسائل الشركية بأنواعها؛ وذلك لخطورته وشناعة عاقبته.
  • ومما يدل على وجوب الحذر من الشرك: قول الله تعالى فيما قصه عن خليله إبراهيم عليه السلام أنه قال: ( وأجنبني وبني أن نعبد الأصنام )، اجعلني وبني في جانب بعيد عن عبادة الأصنام.
  • فإذا كان الخليل عليه السلام يخاف أن يقع في الشرك، فنحن أولى بالخوف من الوقوع فيه.
  • حديث أبي هريرة أن النبي محمد صلى الله عليه وسلم قال: «اجتنبوا السبع الموبقات»، قالوا: يا رسول الله، وما هن؟ قال: «الشرك بالله، والسحر، وقتل النفس التي حرم الله إلا بالحق، وأكل الربا، وأكل مال اليتيم، والتولي يوم الزحف، وقذف المحصنات المؤمنات الغافلات».
  • والاجتناب هو: الابتعاد عن الشيء في ذاته، والابتعاد عن جميع الأسباب الموصلة إليه.

خوف النبي محمد صلى الله عليه وسلم على أمته من الشرك

اعلان
  • كان النبي محمد صلى الله عليه وسلم يخاف على أمته من الوقوع في الشرك.
  • فعن محمود بن لبيد الأنصاري رضى الله عنه أن رسول اللہ صلى الله عليه وسلم قال: «إن أخوف ما أخاف عليكم الشرك الأصغر»، قالوا: وما الشرك الأصغر يا رسول الله؟ قال: «الرياء، يقول الله عز وجل لهم يوم القيامة، إذا جزي الناس بأعمالهم: اذهبوا إلى الذين كنتم تراءون في الدنيا فانظروا هل تجدون عندهم جزاء».
  • فإذا كان النبي محمد صلى الله عليه وسلم يخاطب أصحابه رضى الله عنهم بهذا ويخاف عليهم من الشرك الأصغر، فغيرهم ممن هو دونهم في العلم والعبادة من باب أولى، وإذا كان هذا في الشرك الأصغر فالشرك الأكبر أولى أن يخاف من الوقوع فيه.
  • وقد أخبر النبي محمد صلى الله عليه في أكثر من حديث عن وقوع الشرك في هذه الأمة، وما أخبر به النبي محمد صلى الله عليه وسلم واقع لا محالة، وهذا يوجب علينا الأمور التالية:
  • الأول: معرفة الشرك؛ لأن من جهله فقد يقع فيه وإن لم يشعر.
  • الثاني: الحذر من الشرك، والخوف من الوقوع فيه، فمن خاف من الشيء تجنبه.
  • والدليل على هذا: عن عائشة رضى الله عنها قالت: سمعت رسول اللہ صلى الله عليه وسلم يقول: «لا يذهب الليل والنهار حتى تعبد اللاتُ والعزى».
  • حديث ثوبان رضى الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «…ولا تقوم الساعة حتى تلحق قبائل من أمتي بالمشركين، وحتى تعبد قبائل من أمتي الأوثان».
أعزائنا الطلاب، والطالبات كنا معكم حول موضوع إجابة سؤال: كان عامة شرك المشركين في الجاهلية هو شرك، نأمل لكم التوفيق في حياتكم الدراسية، وإن تصلوا إلى أعلى مراتب النجاح، قدمنا لكم هذه الإجابة من موقع اعرفها صح الإلكتروني، نلقاكم على خير.
كان عامة شرك المشركين في الجاهلية هو شرك

الإجابة الصحيحة، وهي: ” الألوهية”، وسبب ذلك أنهم اتخذوا مع الله تعالى آلهة يعبدونها بأنواع من العبادة، فيدعونها، ويستغيثون بها، ويذبحون لها، ويقربون لها القرابين.

السابق
أعظم آية في كتاب الله هي آية الدين
التالي
الاعصار القمعي هو عاصفه قويه مع الرياح الدواره تتشكل على الارض