ترند

تعرف على أعراض سرطان الكبد

أعراض سرطان الكبد

إذا كان الكبد مصاباً بالخلايا السرطانية، فقد يكون هناك زيادة في الضغط في الأوردة، مما يؤدي إلى الإصابة به.

ويلاحظ الناس أحياناً انزعاجاً غامضاً في الجزء العلوي من البطن، وقد يصبح مؤلماً، وهذا بسبب تضخم الكبد، ويمكن أيضاً الشعور بألم أحياناً في الكتف الأيمن، وهذا هو الألم المشار إليه.

أعراض سرطان الكبد

حتى يصل سرطان الكبد إلى مرحلة متأخرة، وقد لا تظهر أي علامات في المرحلة المبكرة، وقد يبدأ المريض في الشعور به عندما ينمو الورم بشكل ملحوظ.

وهناك العديد من الأعراض التي تشكل سرطان الكبد، وتشمل الأعراض الآتية:

  • فقدان الوزن التدريجي.
  • فقدان الشهية.
  • آلام في المعدة.
  • القيء.
  • الضعف.
  • تضخم الكبد.
  • التعب.
  • اصفرار لون الجلد.
  • براز أبيض.
  • انتفاخ في البطن بسبب تراكم السوائل.

ملاحظة: إذا ظهرت عليك أنت، أو شخص تعرفه أعراض سرطان الكبد، فاطلب العناية الطبية على الفور.

أعراض سرطان الكبد عند النساء

عندما تنمو الخلية بسرعة كبيرة بشكل غير طبيعي، ولا تترك مساحة كافية للخلايا الطبيعية الأخرى، ويطلق عليها اسم الخلية السرطانية، ويسمى السرطان الذي يبدأ في الكبد  بسرطان الكبد.

فيما يلي عدد قليل من الأعراض سرطان الكبد البارزة التي يجب على النساء البحث عنها مثل:

  • اليرقان (اصفرار العين، والجلد).
  • الحكة.
  • تجمع السوائل في البطن.
  • انتفاخ البطن (المعروف باسم الاستسقاء).
  • انتفاخ البطن (كتلة في البطن).
  • آلام في البطن، وحول البطن.
  • آلام حول الكتف الأيمن.
  • تضخم الطحال (الشعور وكأنه كتلة تحت الضلع الأيسر).
  • تضخم الكبد (الشعور وكأنه كتلة تحت الضلع الأيمن).
  • القيء، والغثيان.
  • فقدان الشهية (عدم الشعور بالجوع).
  •  تناول الطعام بكمية قليلة، والشعور بامتلاء المعدة.
  • نقص الوزن.
  • التعب، أو الإجهاد.
  • الشعور العام بالمرض.
  • براز أبيض طباشيري.

ملاحظة: من الأفضل مراقبة الأعراض لأن الاكتشاف المبكر هو أفضل وقت لعلاج ناجح لسرطان الكبد.

أعراض سرطان الكبد الثانوي

السرطان الذي بدأ في مكان آخر في الجسم، وانتشر إلى الكبد.

 يكون سبب الإصابة بسرطان الثانوي هو السرطان الأولي في مكان آخر بالجسم، إذا انتقلت الخلايا السرطانية إلى مجرى الدم، فمن المحتمل أن تستقر في الكبد.

وقد تشمل الأعراض التي قد تحدث لسرطان الكبد الثانوي ما يلي:

  • فقدان الشهية.
  • فقدان الوزن.
  • الشعور بالغثيان.
  • الإرهاق (التعب).
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • الشعور بالرعشة.

ملاحظة: إذا تم انسداد القناة الصفراوية، فإن الصفراء التي ينتجها الكبد سوف تتدفق عائدة إلى مجرى الدم، مما يسبب اليرقان. هذا سيجعل الجلد، وبياض العين يتحولان إلى اللون الأصفر، وقد يجعل الجلد شديد الحكة، والعلامات الأخرى لليرقان هي لون البول الداكن، والبراز الباهت.

في بعض الأحيان، يتراكم السائل في البطن، ويسبب التورم المعروف باسم الاستسقاء، وقد يكون هناك عدة أسباب محتملة لذلك:

  • إذا انتشرت الخلايا السرطانية في بطانة البطن، فإنها يمكن أن تهيجها، وتسبب تراكم السوائل.
  • إذا تعرض الكبد للتلف، فقد ينتج كمية أقل من بروتين الدم. هذا يمكن أن يخل بتوازن السوائل في الجسم، ويسبب تراكم السوائل في أنسجة الجسم، بما في ذلك أنسجة البطن.
  • قد تسد الخلايا السرطانية الجهاز اللمفاوي. الجهاز اللمفاوي هو: عبارة عن شبكة من الأوعية الدقيقة في جميع أنحاء الجسم. تتمثل إحدى وظائفه في تصرفات السوائل الزائد، والذي تخرج في النهاية عن طريق البول.
تكلمنا في هذا المقال على (أعراض سرطان الكبد)، وأعراض سرطان الكبد عند النساء، وأعراض سرطان الكبد الثانوي، ونأمل أن نكون استطعنا أن نقدم لكم محتوى واضحاً، ومختصراً.