ترند

أسباب تورم الكاحلين والقدمين .. عند النساء .. عند الرجال

هل تعاني من تورم الكاحلين، والقدمين؟

خلال هذا المقال سنتحدث عن أسباب تورم الكاحلين، والقدمين، حيث أن هذا التورم يكون على شكل انتفاخاً في القدمين، يمكن أن يحدث تورم القدمين، والكاحلين بسبب تراكم كميات كبيرة من الملح، أو السوائل في الجسم. تورم القدمين، والكاحلين أمر شائع عند النساء بشكل كبير أكثر من الرجال، ولكن تورم الكاحلين، وتورم القدمين، لا يستدعي القلق، لأنه قد يحدث إذا كنت واقفا، أو تمشي كثيرا. ولمعرفة أبرز المعلومات حول أسباب تورم الكاحلين، والقدمين، تابعوا معنا قراءة هذا الموضوع المقدم من موقع “اعرفها صح”.

أسباب تورم الكاحلين، والقدمين

اعلان

كما وضحنا سابقاً أن تورم القدمين، والكاحلين قد يحدث إذا كان الشخص واقفا، أو يمشي كثيرا، ولكن إذا استمر التورم فترة طويلة، فإنه يشير إلى مشاكل صحية، قد تكون خطيرة، وخلال الفقرة القادمة سنقدم لكم أسباب تورم الكاحلين عند النساء، والرجال، وبالإضافة إلى ذلك سنقدم لكم أسباب تورم القدمين عند النساء، والرجال.

وتشمل أبرز الأسباب الشائعة التي تؤدي إلى حدوث تورم في القدمين، والكاحلين ما يلي:

1- مضاعفات الحمل

بعض التورم في الكاحلين، والقدمين أمر طبيعي أثناء الحمل، ولكن قد يكون التورم المفاجئ، أو المفرط علامة على تسمم الحمل، وهو حالة خطيرة يتطور فيها ارتفاع ضغط الدم، والبروتين في البول، وذلك بعد الأسبوع العشرين من الحمل، لذا إذا كنتي تعانين من تورم شديد، أو تورم مصحوب بأعراض أخرى مثل: آلام البطن، أو الصداع، أو التبول النادر، أو الغثيان، أو القيء، أو تغيرات في الرؤية، فقومي بزيارة الطبيب المختص على الفور.

2- إصابة القدم، أو الكاحل

يمكن أن تؤدي إصابة القدم، أو الكاحل إلى تورمهما. يمكن أن يكون التورم في التواء الكاحل، والذي يحدث عندما تتسبب إصابة، أو خطأ شد الأربطة التي تثبت الكاحل في مكانه الطبيعي.

لتقليل التورم من إصابة القدم، أو الكاحل، استرح في المنزل لتتجنب المشي على الكاحل، والقدم المصاب، واستخدم أكياس الثلج، ولف القدم، أو الكاحل بضمادة ضاعظة، وارفع القدم على الكرسي، أو الوسادة.

3- القصور الوريدي

قد يكون تورم الكاحلين، والقدمين من الأعراض المبكرة للقصور الوريدي، وهو حالة ينتقل فيها الدم بشكل غير كاف إلى الأوردة من الساقين، والقدمين إلى القلب.

وبالإضافة إلى ذلك يمكن أن يؤدي القصور الوريدي المزمن إلى تغيرات في الجلد، وتقرحات جلدية، وعدوى، إذا كنت تعاني من علامات القصور الوريدي، يجب عليك زيارة الطبيب المختص.

4- الإصابة

يمكن أن يكون التورم في القدمين، والكاحلين علامة على الإصابة، حيث أن الأشخاص المصابون باعتلال الأعصاب السكري، أو مشاكل الأعصاب الأخرى، هم أكثر عرضة للإصابة بعدوى القدم، وتورم القدم، والكاحل، وبالإضافة إلى ذلك، إذا كنت مصاباً بداء السكري، فعليك بفحص قدميك دائما، لأنه إذا ترك التورم الناتج عن مرض السكري دون علاج، فيمكن أن تتطور مشاكل القدم بسرعة كبيرة.

5- جلطة دموية

الجلطات الدموية التي تتشكل في أوردة الساقين يمكن أن توقف عودة تدفق الدم من الساقين إلى القلب، مما يسبب تورم الكاحلين، والقدمين. ويمكن أن تكون الجلطات الدموية سطحية (تحدث في الأوردة تحت الجلد مباشرة)، أو عميقة (حالة تعرف باسم تجلط الأوردة العميقة).

يمكن أن تسد الجلطات العميقة وريداً، أو أكثر من الأوردة الرئيسية في الساق، ويمكن أن تكون جلطات الدم مهددة للحياة إذا انتقلت الى القلب، والرئتين. وإذا كنت تعاني من تورم في ساق واحد إلى جانب ألم، وحمى منخفضة الدرجة، وربما تغير في لون الساق المصاب، قم بزيارة الطبيب المختص على الفور.

6- أمراض القلب، والكبد، والكلى

في بعض الأحيان يمكن أن يشير التورم الى مشكلة، مثل: أمراض القلب، أو الكبد، أو الكلى، بحيث يمكن أن يكون تورم الكاحل في المساء علامة على احتباس الملح، والماء في الجسم بسبب قصور القلب الأيمن، وبالإضافة إلى ذلك يمكن أن يكون سبب تورم القدم، والكاحل بسبب مرض الكلى، وذلك يحدث عندما لا تعمل الكلى بشكل صحيح، مما تؤدي إلى تراكم السوائل في الجسم.

يمكن أن يؤثر مرض الكبد على إنتاج بروتين يسمى الألبومين، والذي يمنع الدم من التسرب من الأوعية الدموية إلى الأنسجة المحيطة، حيث يمكن أن يؤدي إنتاج الألبومين غير الكافي إلى تسرب السوائل في الجسم.

7- الآثار الجانبية للأدوية

يمكن أن تسبب العديد من الأدوية تورم في القدمين، والكاحلين كأثر جانبي محتمل، وتشمل هذه الأدوية ما يلي:

  • الهرمونات، مثل هرمون الاستروجين (الموجود في موانع الحمل الفموية، والعلاج بالهرمونات البديلة).
  • المنشطات، مثل (المنشطات الأندروجينية، والستيرويدية، والكورتيكوستيرويدات).
  • العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات.

وبالإضافة إلى ذلك هناك العديد من الأسباب الأخرى من المحتمل أن تؤدي إلى تورم القدمين، والكاحلين، وتشمل هذه الأسباب ما يأتي:

1- الوذمة

الوذمة هو المصطلح الطبي للتورم الذي يحدث عندما يحبس السائل في أنسجة الجسم، وهذا عندما يحدث يصيب القدمين، والساقين، وبالإضافة إلى ذلك قد، يصيب أيضا أجزاء أخرى من الجسم، مثل: الوجه، أو البطن.

2- عوامل نمط الحياة

يمكن أن تؤدي بعض عوامل نمط الحياة الخاطئة إلى تورم القدمين، وتشمل أبرز العوامل ما يأتي:

  • اتباع أسلوب حياة غير مستقر.
  • زيادة الوزن.
  • ارتداء أحذية غير مناسبة.

3- الكحول

يمكن أن يسبب شرب الكحول احتفاظ الجسم بالماء الزائد، مما يؤدي إلى تورم القدمين.

وقد يكون التورم المتكرر في القدمين بعد شرب الكحول علامة على وجود مشكلة أساسية في القلب، أو الكبد، أو الكلى.

4- الطقس الحار

خلال الطقس الحار، يمكن أن تنتفخ القدمين لأن عروقها تتمدد لتبريد الجسم، حيث يمكن أن تسبب هذه العملية تسرب السوائل إلى الأنسجة المحيطة، مما يؤدي إلى تجمع السائل في الكاحلين، والقدمين.

5- العدوى

يمكن أن تسبب العدوى تورما في القدمين، والكاحلين، خاصة عند الأشخاص المصابين بمرض السكري تكون مخاطر العدوى لديهم متزايدة بشكل كبير.

المصدر1: www.webmd.com
المصدر2: www.medicalnewstoday.com

اعلان
السابق
الاستعلام عن الأمتعة مصر للطيران
التالي
خدمة اتصال موبايلي mobily.com.sa