ترند

أسباب الصرع .. أسباب نوبات الصرع

هل تعاني من الصرع؟

خلال هذا المقال سنتحدث عن أسباب الصرع، والصرع من الأمراض النفسية التي تصيب بعض الأشخاص، وقد تحدث نوبات الصرع من وقت إلى آخر، وقد تصيب جميع الفئات العمرية، ونوبات الصرع تحدث عند إصابة الدماغ بأي سبب، ومن خلال هذا الموضوع المقدم من موقع “اعرفها صح” سنتحدث عن أسباب الصرع النفسي، وأسباب الصرع المفاجئ، لذلك تابعوا معنا قراءة السطور القادمة، لتتمكنوا من معرفة أبرز الأسباب التي تؤدي إلى حدوث نوبات الصرع.

أسباب الصرع

اعلان

يحدث الصرع عند إصابة الدماغ، وبالإضافة إلى ذلك هناك العديد من العوامل تؤدي إلى الإصابة بالصرع، حيث أن الكثير من الأشخاص يتساءلون عن أسباب الصرع عند الأطفال، وأسباب الصرع عند الشباب، وخلال فقراتنا الآتية سنتحدث عن أسباب الصرع بشكل عام، لذا دعنا نتعرف معاً عن أبرز الأسباب حول ذلك.

هناك الكثير من الدراسات تقول: إن نوبات الصرع تكون أكثر ضررا عند الأطفال، وكبار السن. وتشمل أهم الأسباب الرئيسية التي تؤدي إلى الإصابة بالصرع ما يأتي:

اعلان

1- تاريخ عائلي

تلعب الجينات دورا كبيرا في حدوث الصرع، حيث أن أكثر من 40% من جميع حالات الصرع مصابون لأن لديهم تركيبة وراثية تجعلهم أكثر عرضة، للإصابة بالصرع، وبالإضافة إلى ذلك، يعتقد بعض الخبراء أن هناك ما يصل إلى 500 جين قد يؤدي إلى الإصابة بالصرع.

2- إصابة أحد الوالدين، أو الأشقاء

قد يكون أكثر الأشخاص معرضين للإصابة بالصرع، لأن أحد والديهم، أو أشقائهم مصاب بالصرع، وبالإضافة إلى ذلك، إذا كان لديك والد، أو أخ مصاب بالصرع، فستكون لديك فرصة أكبر للإصابة بالصرع. الأطباء غير متأكدين من كيفية انتقال الصرع، ولكنهم يعتقدون أنه قد يكون له علاقة بطفرة جينية تؤثر على الخلايا العصبية في الدماغ.

يعتقد الأطباء أيضا أن الجمع بين الوراثة، وشيء آخر، مثل حالة طبية، قد يؤدي إلى الإصابة بالصرع.

3- الإصابة قبل الولادة، أو أثناء الولادة، أو بعدها بفترة بسيطة

أي مشاكل في نمو الدماغ في الرحم، أو في الطفولة المبكرة تزيد من خطر الإصابة بالصرع، حيث يحدث تلف الدماغ للأطفال في الرحم، لأسباب عديدة، ومن أهمها ما يلي:

  • إصابة الأم.
  • سوء التغذية.
  • القليل من الأكسجين.

ومع ذلك، إذا كان هناك مشاكل أثناء الولادة، أو إذا ولد الطفل بعيوب في الدماغ، فقد يؤدي ذلك أيضا إلى الإصابة بالصرع، حتى في وقت لاحق من الحياة.

4- صدمة الرأس، أو الدماغ

يمكن أن يؤدي أحدهما، أو كلاهما إلى حدوث نوبات الصرع، وبالإضافة إلى ذلك، قد تستمر هذه النوبات، أو تكون مدى الحياة، وإذا استمرت فهذه علامة أن لديك صرع ما بعد الصدمة، أو PTE.

5- حالات الدماغ

تحدث معظم حالات الصرع لدى الأشخاص الأكبر من 35 عاما بسبب تلف في الدماغ، أو من السكتة الدماغية، أو حتى بعد جراحة الدماغ، تشمل مشاكل الدماغ الأخرى التي يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بالصرع ما يأتي:

  • الورم.
  • مشاكل الأوعية الدموية، مثل تصلب شرايين الدماغ.
  • السكتة الدماغية.
  • مرض الزهايمر.
  • التصلب الحدبي، وهو حالة وراثية يمكن أن تسبب نمو في الدماغ.

6- الأمراض المعدية

يمكن للحالات التي تسببها عدوى فيروسية، أو بكتيرية أن تسبب الصرع أيضا، خاصة إذا كانت تصيب الدماغ، وتشمل الأمراض الشائعة ما يلي:

  • الورم العصبي الليفي، وهو حالة وراثية تؤدي إلى نمو الأورام غير السرطانية في أغطية الأعصاب.
  • وفيما يصل إلى 70% من جميع حالات الصرع عند البالغين، والأطفال، والشباب، لا يمكن اكتشاف السبب.

أسباب نوبات الصرع

اعلان

على الرغم من أن الأسباب الكامنة وراء الصرع غير معروفة، فمن المعروف أن بعض العوامل تؤدي الى حدوث نوبات عند الأشخاص المصابين بالصرع. يمكن أن تساعدك تجنب هذه المحفزات على تجنب النوبات، والعيش بشكل أفضل مع الصرع، وتشمل المحفرات الآتي:

  • جرعات الدواء المفقودة.
  • تعاطي الكحول، والمخدرات.
  • الكوكايين، أو النشوة، أو غيرها من المخدرات غير المشروعة.
  • قلة النوم.
  • الأدوية الأخرى التي تتداخل مع أدوية الصرع.
  • الأضواء الساطعة، والصور، والأنماط المتكررة قد تسبب نوبات للأشخاص المصابين باضطراب نوبات الحساسية للضوء.

المصدر: www.webmd.com

اعلان
السابق
شروط تجديد بطاقة الأحوال المدنية السعودية
التالي
تجديد باقة موبايلي